تعليم

تنتج الغازات الدفيئة من

تنتج الغازات الدفيئة من، سوف نقدم لكم اجابة سؤال تنتج الغازات الدفيئة من ؟.

مرحبًا بكم زوارموقع  النبراس عزيزي الطالب عزيزتي الطالبة بدايةً تمنياتنا لكم بالتوفيق والنجاح. اهم ما يمكن فعله لتحقيق النجاح هو معرفة الاجابات الصحيحة، حيث سنضع لكم اجابة صحيحة

حيث نهتم بكل جديد ومفيد لكم كما يمكنكم البحث على اجابة اسئلتكم

او طرحها ليتم الاجابة عليها من المختصين بذلك من اسئلة تعليمية  ويمكنك التنقل بين الصفحات للاستفادة من الخدمات التي

نقدمها لكم ونتمنى ان تقضوا وقتا ممتعا في موقعكم المتواضع موقع النبراس ويشرفناء في المقال التالي ان نضع بين ايديكم اجابة سؤال تنتـج الغازات الدفيئة من 

مفهوم الغازات الدفيئة

الغازات الدفيئة (بالإنجليزية: Greenhouse Gases) هي غازات موجودة في الغلاف الجوي للأرض، تتميز بقدرتها على امتصاص الأشعة تحت الحمراء التي تصل إلى سطح الأرض من الشمس وتنمع عودتها إلى الفضاء وتحبسها في الطبقات الداخلية من الغلاف الجوي، وهذا ما يسهم في تسخين جو الأرض بشكل عام؛ كما إن تلك الغازات في ظاهرة الاحتباس الحراري التي يعاني منها كوكب الأرض حاليًا

تنتج غازات الدفيئه من

تنتج الغازات الدفيئة من المصادر الطبيعية والأنشطة الصناعية المختلفة، حيث ازدادت نسبة الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي للأرض في السنوات السابقة بسبب الثورة الصناعية التي حدثت في العالم، واعتماد البشر على حرق الوقود الأحفوري من أجل الحصول على الطاقة التي تساعدهم في المهام اليومية مثل قيادة السيارات وغيرها من الأمور الأخرى، وفيما يأتي مصادر الغازات الدفيئة بالتفصيل:

  • النباتات والتربة الرطبة التي تزيد من نسبة توليد الغازات الدفيئة في وقت قصير.
  • حرق الوقود الأحفوري.
  • عمليات التنفس الطبيعية للكائنات الحية.
  • حرق الفحم والنفط الذي يرفع من نسبة ثاني أكيدد الكربون.
  • عملية توليد الكهرباء.
  • إزالة الغابات وقطع الأشخار يقلل من نسبة الأكسجين ويقلل من نسبة امتصاص ثاني أكسيد الكربون بعملية البناء الضوئي، مما يزيد من نسبة الغازات الدفيئة في الجو.
  • الأنشطة التكتونية كالبراكين.

 

طرق خفض نسبة الغازات الدفيئة

يوجد عدد من الطرق والمقترحات التي يمكن من خلالها خفض نسبة الغازات الدفيئة في الجو ألا وهي:

 

  • تقليل استخدام المكيفات الهوائية وتركيب عوازل للمباني واستخدام المروحات.
  • توفير الطاقة باستخدام الأجهزة المنزلية الصديقة للبيئة.
  • التقليل من استخدام السيارات والاتجاه إلى وسائل النقل العامة أو ركوب الدراجة.
  • زراعة الأشجار لمواجهة الاحتباس الحراري وخفض نسبة الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي.
  • استخدام مصادر الطاقة المتجددة كالشمس والرياض والطاقة المائية بدلًا من الوقود الأحفوري.
  • نشر ثقافة إعادة التدوير مثل إعادة تدوير النفايات المنزلية.
  • تقليل استخدام سخانات المياه  قدر الإمكان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى