إسلاميات

شرح حديث في كل كبد رطبة أجر

شرح حديث في كل كبد رطبة أجر، قول من أقوال النبي صل الله عليه وسلم و هو حديث من أحاديثه. حيث قال النبي صل الله عليه وسلم الحديث الشريف عندما سألوه الصحابة وإن لنا في البهائم أجرا. فقال عليه السلام : ” في كل كبد رطبة أجر “، وهو من الأحاديث النبوية الشريفة الصحيحة والمتفق عليها. وقد جاء قصة هذا الحديث عندما كان رجل يمشي في منطقة نائية وقد بلغه من العطش ما بلغه. وبعدما وجد بئر ليشرب منه، جاء كلب هناك فوجد الكلب يلهث وشعر أنه يبحث عن الماء فقام برويه من الماء قائلا قد بلغه من العطش ما بلغني، فنزل البئر وأخذ الماء بخفه وسقى الكلب، وقد جاء بذلك حوار الحديث المذكور مسبقا، وقد تسائل الكثيرون عن شرح ومعنى في كل كبد رطبه أجر، لذلك سنضع لكم شرح حديث في كل كبد رطبة اجر.

شرح حديث في كل كبد رطبة أجر

نظراً لتساؤل الكثيرون حول الحديث الشريف في شرح كل كبد رطبه أجر. توجهنا لكتابة مقالة نعرض لكم من خلالها المقصد من ذلك. قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم:” وجعلنا من الماء كل شي حي”. الماء هو المسؤول عن اتزان جسم الانسان فنقصان الماء عن جسم الإنسان يلحق الضرر بقلبه ويودي به ويؤثر على وظائف جسم الإنسان، وهنا العدين من البروتينات داخل جسم الإنسان تساعد بصورة كبيرة جدا على التوازن في نسبة الماء في الجسم، ومن ضمن هذه البروتينات هي الألبومين ( يحافظ على الضغط الاسموزي ).

الألبومين هو عبارة عن بروتين ينتج من أهم الأعضاء في جسم الإنسان وهو الكبد حيث يقوم الكبد بمجموعة من الوظائف المهمة في جسم الإنسان ومن اهمها ما يلي:

  • تخليص الجسم من المواد الكيميائية السامة.

  • افراز البروتينات واللبنات الأساسية لبناء جسم الانسان والمهمة لبقائه على قيد الحياة.

وفي قول النبي عليه السلام: ” في كل كبد رطبة أجر “. يقصد ب الكبد الرطبة أنها الحيوان الحي ( مجاز مرسل علاقته جزئية أطلق الحزء وأراد الكل ).

وبهذا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا والذي تعرفنا من خلال على شرح حديث في كل كبد رطبة أجر، حيث يقصد بالكبد الرطبه انها الحيوان الحي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى