ثقافة عامة

ماهي مميزات العضلات الملساء

ماهي مميزات العضلات الملساء، العضلات الملساء (بالإنجليزية: Smooth muscle)‏ هي تلك العضلات التي لا يتحكم بها الإنسان ولا تخضع له في حركتها ويُطلق عليها اسم العضلات الملساء لأنها لا تبدي أية خطوط ليفية تحت المجهر الضوئي. توجد العضلات الملساء في الأعضاء التجويفية التي تتقلص آلياً مثل المعدة، الأمعاء، الأوعية الدموية، الرحم، والجهاز البولي. توجد هذه العضلات في مختلف أعضاء الجسم. فهي توجد على سبيل المثال في جدران المعدة والأمعاء والأوعية الدموية والمثانة. وألياف العضلات الملساء غير مخططة مثل العضلات الهيكلية. وتكون أيضًا أصغر من ألياف العضلات الهيكلية وتحتوي كل عضلة على نواة واحدة فقط. يبحث الكثيرون عن مميزات العضلات الملساء ويبحثون ايضاً عن مميزات العضلات الملساء، ووضيفة العضلات الملساء، لذلك ومن خلال موقع النبراس وفي مقالتنا هذه سنتعرف على ماهي مميزات العضلات الملساء؟.

العضلات الملساء

يطلق على العضلات الملساء (بالإنجليزية: Smooth Muscles) أيضاً العضلات الحشوية (بالانجليزية: Visceral Muscles)، وتوجد هذه العضلات في الأعضاء الداخلية المختلفة: مثل: المعدة، والمثانة، والرحم، والأوعية الدموية، ووالشُعيبات الهوائية، وتساعد على تحريك المواد داخل الجسم، وتتكون العضلات الملساء من خلايا طويلة ورقيقة يتوسطها نواة مركزية واحدة، والعديد من الألياف البروتينية من الأكتين والميوسين التي تمر عبر الخلية ويدعمها إطار من البروتينات الأخرى، وتكون في العادة على شكل عدة طبقات فوق بعضها البعض، وتترتب هذه الألياف البروتينية في سلاسل تُسمى الخيوط المتوسطة (بالانجليزية: Intermediate Filaments) وكتل تُسمى الأجسام الكثيفة (بالانجليزية: Dense Bodies)، ووظيفة هذه الخيوط الوسطية الانقباض لسحب الأجسام الكثيفة مما يؤدي إلى تقلص العضلات الملساء، ومن الجدير بالذكر أنّ العضلات الملساء يتم التحكم بها من خلال الإشارات العصبية والهرمونات، وعلى الرغم من أنّ كل خلاية عضلية ملساء تكون ضعيفة وهي منفردة، إلّا أنّها معاً تولد قوة عظيمة تكفي لخروج الجنين من رحم الأم.

أماكن وجود العضلات الملساء ووظائفها

توجد العضلات الملساء في معظم أجهزة الجسم كجهاز الدوران، إذ تلعب دوراً مهماً في الحفاظ على ضغط الدم وتدفق الأكسجين عبر الجسم والتحكم به، لذلك فالعضلات الملساء تبطن جميع الشرايين والأوردة الموجودة في جسم الإنسان، حتى تستطيع أن تحافظ على تدفق الدم إلى جميع أجزاء الجسم، وذلك بالتحكم بالانقباضات والانبساطات، فعندما تنبسط العضلات الملساء المبطنة للأوعية الدموية فإنّ ذلك يسمح للدم بالتدفق، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه العضلات من الممكن أن تتحفز وفقاً لتوافر الأكسجين في الدم وخصوصاً العضلات الموجودة في الأوردة إذ تستطيع أن تتكيف لتوصل كميات الأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم عندما تكون نسبة الأكسجين منخفضة في الدم، وتوجد أيضاً العضلات الملساء في الجهاز الهضمي ولكنّها تختلف بطريقة الاستجابة إلى المحفزات عن العضلات الملساء المبطنة للاوعية الدموية، فهذه العضلات الموجودة في الجهاز الهضمي تستجيب للمحفزات التي تنشأ عند البدء بتناول الطعام، إذ تقوم هذه العضلات بالانقباضات ليتمكن الطعام من السير في طريقه من الفم مروراً بالجهاز الهضمي وحتى خروجه من الجسم، وتوجد العضلات الملساء أيضاً في قزحية العين وهي مسؤولة عن انقباضها استجابةً للمؤثرات.

مميزات العضلات الملساء

تتميز خلايا العضلات الملساء بعدة مميزات، تميزها عن باقي أنواع خلايا العضلات الأخرى وتساعدها على إنجاز الوظيفة المطلوبة منها، ونذكر من هذه الميزات ما يلي:

  • تعد العضلات الملساء ذات حركة لاإرادية؛ فالشخص لا يستطيع تحريك العضلات الملساء والتحكم فيها.
  • تحتوي على نواة مفردة.
  • تتميز بأنها ليست مخططة في الشكل كما في العضلات الهيكلية والقلبية، وليست متفرعة أيضاً.

أمراض الجهاز العضلي في جسم الأنسان التشنجات العضلية

وهي عبارة عن انقباضات مفاجئة لاإرادية للعضلات الهيكلية بسبب خلل في الأعصاب التي تتحكم في العضلات. تعد تشنجات العضلات أحد أعراض العديد من المشاكل الصحية أو بعض الحالات الطبية مثل: الحمل؛ حيث إنّ حوالي 30% من النساء الحوامل يعانين من تشنجات في الساق خلال فترة الحمل وخصوصاً في الشهور الثلاث الأخيرة من الحمل، ومن الممكن أن تحدث التشنجات بعد ممارسة التمارين الرياضية؛ ويعتقد أنها ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالمجهود الفسيولوجي مثل: الجفاف أو الإجهاد البدني بعد التمارين الرياضية، ومن الأمثلة على المشاكل الصحية التي يمكن أن يكون تشنج العضلات أحد أعراضها ما يلي:

  • مرض الشلل الرعاشي (بالانجليزية:Parkinson’s disease).
  • مرض التصلب اللويحي (بالانجليزية:Multiple sclerosis).
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تصلب الشرايين (بالانجليزية:Arteriosclerosis).
  • قصور في هرمون الغدة الدرقية.
  • فرط هرمون الغدة الدرقية.

أسباب أمراض الجهاز العضلي

يوجد العديد من الأسباب التي قد تساهم في حدوث أمراض في العضلات نذكر اهمها كما يلي:

  • اضطراب وراثي مثل: ضمور العضلات.
  • بعض أنواع السرطانات.
  • بعض التهابات مثل التهاب العضلات.
  • امراض الأعصاب التي تؤثر على العضلات.
  • تناول أدوية معينة.
  • التهاب الأوتار.

وبهذا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا والذي تعرفنا من خلاله على ماهي مميزات العضلات الملساء، اماكن وحود العضلات الملساء، وظائف العضلات الملساء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى