اسئلة دينية

ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة

ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة، لقد جاءت آيات القرآن الكريم مؤكدة منزلة الرحم في الإسلام، حاضة على الإحسان إليها، محذرة من الإساءة إليها، «يا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا».(النساء،1)، فقد أمر بتقوى الله وثنى بالأرحام؛ إعظاماً لها، وتأكيداً لتوقيرها. ثم ان سؤال ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة ؟، من الاسئلة التي يتداولها الكثيرون عبر محركات البحث، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي. ثم ان الكثيرون يبحثون عن ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة، وكذلك عن ما هي عقوبة قاطع الرحم في الآخرة، وايضاً مما قد يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة، كما يرغبون معرفة هل يغفر الله لقاطع الرحم، لذلك سوف نتعرف في هذا المقال عبر موقع النبراس عن ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة ؟.

تعريف صلة الرحم

صلة الرحم مفهوم أساسي نص عليه الدين الإسلامي، والمقصود منه عدم القطيعة بين الأقارب، والحث على زيارتهم. ويعرف بعض الفقهاء الصلة: بالوصل، وهو ضد القطع، ويكون الوصل بالمعاملة نحو السلام، وطلاقة الوجه، والبشاشة، والزيارة، وبالمال، ونحوها.

قاطع الرحم

إن قطيعة الرحم من الذنوب التي يعجل الله بها العقوبة؛ بل إنها طليعة الذنوب التي يأخذ أصحابها في الدنيا والآخرة. ثم جاء في الحديث الشريف: ما من ذنب أحرى أن يعجل الله بها العقوبة في الدنيا، مع ما يدخر له في الآخرة، من قطيعة الرحم والبغي. رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجه.

تعريف قطيعة الأرحام

القطيعة في اللغة: مصدر الفعل (قَطَعَ)، ويقصَد بها: الهجران، والمَنع، وعدم الاتّصال، والارتباط، أمّا قطيعة الأرحام في الاصطلاح الشرعيّ. فيقصَد بها: ترك وَصل الأقرباء، وهجرانهم، وعدم الإحسان إليهم، ولا بِرّهم.

حكم قطيعة الأرحام

حذّر الله -تعالى-، ورسوله -عليه الصلاة والسلام- من قطيعة الرحم، روى الإمام مسلم في صحيحه عن جبير بن مطعم -رضي الله عنه- أنّ النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: (لَا يَدْخُلُ الجَنَّةَ قَاطِعُ رَحِمٍ)، كما بيّن النبي أنّ صِلة الرحم ذُكِرت مع الأمانة دون غيرها من الأعمال، قال -عليه الصلاة والسلام-: (فَيَأْتُونَ مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، فَيَقُومُ فيُؤْذَنُ له، وتُرْسَلُ الأمانَةُ والرَّحِمُ، فَتَقُومانِ جَنَبَتَيِ الصِّراطِ يَمِينًا وشِمالًا، فَيَمُرُّ أوَّلُكُمْ كالْبَرْقِ)، ومن الجدير بالذكر أنّ قطيعة الرحم تعود إلى عدّة أسبابٍ لا بُدّ من تجنُّب الوقوع فيها، كالجهل بالأجر، والفضل المُترتِّب على صِلة الرحم في الدنيا، والآخرة، والعواقب المُترتِّبة على القطيعة، والكِبر، وعدم التواضُع للآخرين، وقلّة الاهتمام بالأقرباء، وعدم السَّعي لنَيل مَحبّتهم، ومودّتهم، والعتاب، أو اللوم الذي يُؤدّي إلى القطيعة، والبخل، والشحّ عليهم، وعدم مراعاة مشاعرهم بالكلام، أو المزاح غير المقبول من الطرف الآخر الذي يُؤدّي إلى العديد من الآثار السيّئة، وعدم الصبر على ما يصدر منهم من الهفوات، أو الزلّات.

ثم شاهد ايضاً: ما حكم سكن المراة لوحدها بدون محرم.

ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة

تعد الأمور الدينية مهمة في الحياة، حيث أن الله سبحانه فرض علينا الكثير من الفروض، كالصلاة. والزكاة، والصيام، والحج، وصلة الرحم، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، فمن الواجب علينا اتباع أوامره، واجتناب نواهيه. ثم يجب على المسلم أن يفعل كل ما يرضي الله، وكل ما يساعده في الدخول للجنة، ولكن هناك الكثير من الناس من يسعى ليغضب الله، سواء ذلك في أقواله أم أفعاله، ولكن من يفعل ذلك يستحق العقاب الشديد يوم القيامة، وفي الفقرة التالية سوف نتعرف على ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة ؟.

الأرحام الواجب صِلتهم

تختلف صلة الرحم بحسب درجة القرابة؛ فكلّما ازدادت القرابة، تأكّدت الصلة، وزادت شدّتها. والأرحام هم جميع الأقارب من جهة الأب، والأم، وإن بَعدوا، كما بيّن ذلك ابن حجر الهيثميّ -رحمه الله-. وأضاف إلى ذلك استحباب صِلة الجيران، والأصدقاء، والصالحين، وإكرامهم، وبِرّهم، والإحسان إليهم. والضابط في الصِّلة اختلاف أوضاعهم، وأوقات فراغهم، بحيث تكون على الصورة التي يرضونها، مع تجنب المحذورات من اختلاطٍ، أو خلوةٍ، أو نظرٍ محرَّم، أو التدخل فيما يخصّ الآخرين، كما أنّ على الزوجين الإحسان إلى أقرباء الطرف الآخر؛ احتراماً للعشرة فيما بين الزوجَين، وتأكيداً على المَحبّة، والمودّة بينهما.

ما هو عقاب قاطع الرحم

صلة الرحم هي عبارة عن عدم القطيعة بين الأقارب، والحث على زيارتهم، وعدم نسيانهم واهمالهم، فمن يقطع رحمه يقطعه الله من رحمته، فيوم القيامة يكون الرحم على طرف الصراط ينتظر، وتشهد له بالصلة، أو تشهد عليه بالقطيعة، فتشير الى الواصل بالوصول، والى القاطع بالقطع، وتدعو للواصل بدخوله الجنة، وللقاطع بوصوله النار، وتشهد عليهم صلة الرحم يوم القيامة، ومن يمتنع عن أقاربه، يمنعه الله من فضله يوم القيامة، وتحرم علية دخول الجنة، فوجب على كل مسلم أن يصل رحمه، لكي ينال رضا الله ودخول جنته.

السؤال هو: ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة ؟.

الإجابة الصحيحة هي:

  • الدخول الى النار.

وبهذا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا حيث تعرفنا على ما يعاقب به قاطع الرحم في الاخرة، كما تعرفنا على صلة الرحم، وحكم قاطع الرحم، ونعوذ بالله من قطيعة الرحم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى