علوم وتكنولوجيا

هل لعبة roblox خطيرة

هل لعبة roblox خطيرة، لعبة روبلوكس والتي حظيت بشهرة كبيرة مؤخراً، فقد أصبحت من الألعاب التي يبحث عنها الكثير من عشاق الألعاب الأونلاين، حيث ساهمت هذه اللعبة بإنشاء الشخصيات التي يريدها اللاعبين بكل سهولة، وهي من الألعاب التي أصبحت مميزة بشكل كبير، لذلك يتسائل الكثير من الأشخاص عن خطورة لعبة roblox على الأطفال والمراهقين، خطورة لعبة roblox، اسرار لعبة roblox. تفضل عزيزي زائر موقع النبراس لتتعرف من خلال مقالنا على هل لعبة roblox خطيرة؟.

معلومات عن لعبة روبلكس roblox

لعبة roblox روبلوكس هي أحد ألعاب الأونلاين المتوافرة على أنظمة الأندرويد والIOS والحاسب الآلي والأكس بوكس ون التي تم تصميمها للأطفال والمراهقين من عمر الثامنة حتى الثامنة عشر، ليستطيعوا من خلال اللعبة إنشاء شخصياتهم الرقمية وتزيينها وتلبيسها بالشكل المطلوب، وإطلاق العنان لخيالهم وصناعة الألعاب الخاصة بهم، حيث يسمح نظام اللعبة صنع التأثيرات التي تحدث خلال اللعبة، وهي مصدر ربح روبلوكس الأساسي حيث أنه اشتراك بريميوم، وهو ليس أساسي للعب الألعاب أو صناعتها، حيث تتكون من ثلاثة مراتب العادي والتيربو والخارق، وكل من هذه المراتب مميزات خاصة بها.

في عام 2017 وصل عدد لاعبي لعبة روبلوكس أكثر من 500.000 مبدع في لعبة تصميم الألعاب، و30 مليون لاعب نشط شهرياً، الذين سجلوا أكثر من 300 مليون ساعة من اللعب، حيث تم تصميم اللعبة لكي تكون صديقة للأسرة، حيث لها قدرة على تشغيل مجموعة كبيرة من الأجهزة والمنصات، بما في ذلك الحاسوب والماك والأندرويد والios والإكس بوكس، والأوكولوس وغيرها.

تم تطوير لعبة roblox بواسطة دايفيد باسزوكي وايريك كاسسيل في عام 2004، وتم اطلاق النسخة الرسمية في نفس العام تحت اسم dynablocks وعدل اسمها في عام 2005 إلى روبلكس، وتم اطلاق الصفحة الرسمية للعبة في عام 2006، وأول عملة في روبلوكس معروفة بإسم Roblox Points أو نقاط روبلوكس.

هل لعبة roblox خطيرة

تنتشر لعبة الروبلكس بشدة بين الأطفال الذين يمكنهم أن يمارسوا اللعبة بسهولة حيث تسمح لهم اللعبة ببناء عالم افتراضي بأنفسهم ودعوة لاعبين آخرين للعبة، حيث أن لدى اللعبة عملة مادية إفتراضية، ويمكن للاعبين التعرف على بعضهم البعض من خلال غرف المحادثة أو عبر ارسال رسائلة مباشرة لبعضهم البعض، وتتضمن اللعبة مشاهد خطيرة مثل القفز من مرتفعات عالية، حيث تحرض هذه اللعبة الأطفال على اللعب بشكل عنيف، وإثارة الفوضى في داخل الفصول، عبر الضحك الزائد دون حدود أو مبررات، وغيرها من السلوكيات الخاطئة التي يمكن أن يتلقاها الطفل من اللعبة، فهي من ألعاب الأكشن الخطيرة التي تمثل خطورة كبيرة على سلوك وعقلية الطفل، فقد أعربت الكثير من الأمهات عن استيائهم من هذه اللعبة بسبب قيام الأطفال بتقليدها أثناء ذهابهم إلى الأماكن الواسعة والرحلات.

كما اشتكت العديد من الأمهات حول وجود غرف خاصة تحتوي على تحرش في اللعبة، فقد كشفت إحدى الأمهات أنها لاحظت أحد الغرباء يحاول استدراج الطفلة للعبة تسمى تبناني وهي غرفة افتراضية لممارسة ألعاب منافية للآداب، حيث جاء الطفل نفسه في مكان افتراضي مع أحد الغرباء ويتم التحرش به من خلال التواصل المباشر به.

ويرى علماء النفس أن الألعاب الإلكترونية استطاعت خطف الأطفال من متعة الطبيعة والإنطلاق والعفوية والإبداع الذاتي، حيث أصبح الطفل أسيراً للشاشة والوسائل التكنولوجية التي جعلته جالساً بلا حراك أو مشاركة أو ابداع مع غيره من الأطفال، فهذه الألعاب تسبب أضرار صحية كبيرة على الأطفال، وتغير من سلوك الأطفال وتعنيفه، وانتزاعها البراءة من أنفسهم.

كما كشفت العديد من الدراسات أن بعض المراهقين والأطفال يمارسون ألعاباً عنيفة، ويتعرضون لتأثيرات متفاوتة على أداء المخ، ويزيد النشاط في المخ مما يتحكم بإثارة العاطفة، ويسبب عدوانية لدى الطفل.

طريقة تفعيل الإشراف الأبوي في لعبة روبلوكس Roblox

سمحت الشركة المطورة للعبة روبلوكس للأباء بالإشراف على اللعبة والقيام بمراقبة تواجد أبنائهم بالأخص المراهقين في اللعبة من أجل حمايتهم من الوقوع في أي أمور كالتحرش الجنسي أو التعنيف وغيرها، وذلك من خلال قيام الأب بتفعيل الإشراف الأبوي للعبة ويتم ذلك بالقيام بمايلي:

  • الانتقال إلى موقع روبلوكس مباشرة :”من هنا“.
  • استكمال عملية تسجيل الدخول أو إنشاء حساب جديد.
  • لنقر على أيقونة الإعدادات التي تشبه شكل الترس.
  • الضغط على تبويب الحماية Security.
  • تفعيل جميع خيارات الحماية.
  • الانتقال إلى تبويب الخصوصية Privacy.
  • تحديد خيارات الخصوصية الملائمة من القائمة.
  • النّقر على أيقونة الحفظ عند الانتهاء.

وبهذا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا والذي وضعنا فيه كافة المعلومات بخصوص هل لعبة roblox خطيرة، وقد قدمنا معلومات كاملة بخصوص اللعبة المشهورة لعبة روبلوكس وأهم ما يميزها عن غيرها من الألعاب، وقد بينا لكم أهم الدراسات حول اللعبة وخطورتها على الأطفال.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى